Skip to content

الظواهر الجيولوجية الخارجية

تنفّع من موارد توجيهية و تعليمية مجّانية
اطلع على فقرات الظواهر الجيولوجية الخارجية

الوحدة الاولى: الظواهر الجيولوجية الخارجية

1. ملاحظات:

نلاحظ أنه على مستوى الكرة الارضية هناك مجموعة من المناطق المختلفة جيولوجيا: كالمحيطات، الصحاري، مناطق غابوية والسلاسل الجبلية، كجبال الاطلس الكبير وجبال الاطلس المتوسط. إذا بصفة عامة لدينا أشكال جيولوجية مختلفة سلاسل جبلية، وديان، البحر الابيض المتوسط باعتباره مغلق نسبيا مقارنة بالمحيط الهادي والمحيط الأطلسي ومناطق أخرى عبارة عن سهول وضايات.

كاستنتاج يمكن أن نستنتج ان سطح القشرة الارضية يتغير من منطقة لاخرى وفي نفس المنطقة بمرور الزمن الجيولوجي والذي نقوم بحسابه باعتبار آلاف وملايين السنين.

ولفهم تغير سطح القشرة الارضية في نفس المنطقة نأخذ كمثال منطقة بحرية متصلة بسلسلة جبلية مرتفعة.

 بعد تدخل عوامل الحث والتعرية، يتم حث المنطقة الجبلية الى مجموعة من العناصر الرصوبية الحثاثية، تنتقل الى الحوض المائي الذي هو المحيط، فتتحول البنية الى بنية جديدة، بحيث يتم إغلاق الحوض الرسوبي وتعرية المنطقة الجبلية وإزالتها. هنا نتحدث عن دينامية خارجية:  وهي مجموع القوى المسلطة على المنطقة ونتائجها على سطح الارض، أي كل القوى المطبقة على سطح الارض وليس على باطنها، وهي الحث، التعرية، النقل والترسب، وهذا يعطينا ظاهرة الرسوبية والتي تعتمد على ثلاث أجزاء: 1.الحث والتعرية 2. النقل 3.الترسب.

هذا التغير لا يتوقف هنا، بل يمكن أن تتدخل مجموعة من القوى التكتونية الانضغاطية، فتقوم من جديد بتغيير الشكل الخارجي لسطح القشرة الارضية ويعطينا الشكل التالي:

التكتونية الانضغاطية تعتبر عوامل داخلية وليست خارجية على سطح الارض، وهنا نتحدث عن دينامية باطنية تتميز عن الدينامية الخارجية بكونها هي مجموع القوى المسلطة ونتائجها في اعماق الارض. ومن مظاهر هذه الدينامية الباطنية نجد: اتساع قعر المحيطات، تشكيل السلاسل الجبلية، براكين وزلازل. والمحرك الاساسي لجميع هذه المظاهر هو تكتونية الصفائح، بمعنى التقارب والتباعد بين صفائح الكرة الارضية.

وندرس الصخور الرسوبية أو الطبقات الرسوبية نظرا لكونها تدخر معلومات حول:

  • ظروف تشكلها: كيفية تشكلها.
  • الجغرافيا الاصلية لمنطقة ترسبها.
  • تأريخ الاحداث الجيولوجية التي عرفتها المنطقة والكرة الارضية، بمعنى ما هي الاحداث الجيولوجية التي عرفتها المنطقة والكرة الارضية وأيضا تسلسلها الزمني. والذي يمكن ان يعطينا هذه المعرفة حول الاحداث الجيولوجية وتسلسلها هو ما نسميه بالمستحاثات، مع اختلاف هذه المستحاثات والافكار التي يمكن ان نستخرجها من تواجدها داخل الطبقات الصخرية.

 2. التساؤلات:

كيف يمكن التعرف على العوامل التي تدخلت في نشوء الطبقات الرسوبية؟ (ونتحدث فقط عن طبقات رسوبية وليس صخور أخرى، لان الطبقات الرسوبية هي التي تحتفظ بذاكرة داخلها تخص ضروف التشكل وايضا الاحداث الجيولوحية التي مرت منها المنطقة).

كما يطرح التساؤل عن سبب دراسة الصخور الرسوبية والتعرف على الجغرافيا القديمة؟ الجواب هو ان لها أهمية اقتصادية بالنسبة للانسان، كالفوسفاط.

ومنه يطرح التساؤل حول كيف يمكن استرداد الجغرافيا القديمة للمنطقة الرسوبية الحالية؟

والتساؤل الاخير هو كيف يمكن استرداد التأريخ الجيولوجي للمنطقة؟

 
تنفّع من موارد توجيهية و تعليمية مجّانية