Skip to content

سورة يوسف الشطر الخامس

تنفّع من موارد توجيهية و تعليمية مجّانية
اطلع على فقرات سورة يوسف الشطر الخامس

ملخص سورة يوسف الشطر الخامس

سورة يوسف الآيات من 69 إلى 88

1-شرح المفردات

  • تبتئس  : تحزن.
  • العير     : قافلة فيها الأحمال.
  • زعيم    : كفيل وضامن.
  • سولت : زينت وسهلت.
  • كظيم   : ممتلئ من الحزن، يكتمه ولا يبديه.
  • صواع   : الصاع الذي يكال به.
  • بثي     : أشد الغم والهم.

2- مضامين سورة يوسف الشطر الخامس

  • عودة إخوة يوسف إلى مصر مع أخيهم بنيامين ودخولهم على يوسف عليه السلام، حيث أحسن استقبالهم، و أكرم وفادتهم.
  • تدبير يوسف عليه السلام لإبقاء أخيه الشقيق معه، ليرفع عنه ما كان يعانيه من ظلم إخوته.
  • تبرؤ إخوة يوسف من أخيهم بنيامين واتهامهم له بأنه سارق مثل أخيه الشقيق يوسف فتحمل اتهامهم ولم يظهر لهم جوابه، وكظم غيظه.
  • بعد يأسهم من تخليص أخيهم تناجوا وتشاوروا و قرر كبيرهم البقاء بمصر وأمرهم أن يخبروا أباهم بما حصل وأن يتأكد بسؤال من رافقهم من القوافل.
  • صبر يعقوب عليه السلام على فقد ابنه وتجدد حزنه وتحسره على فقد يوسف، وابيضت عيناه حزنا عليهما.
  • طلب يعقوب عليه السلام من بنيه العودة إلى مصر مرة أخرى لتقصي أخبار أخويهما، أملا ورجاء في الله تعالى، ونهاهم عن اليأس من رحمة الله.

3-الدروس المستفادة من الآيات

  • جواز اللجوء إلى الحيلة لنصرة الحق ولتحقيق مصلحة مشروعة.
  • الغيرة والحسد بين أفراد الأسرة الواحدة يؤدي إلى المعاملة السيئة.
  • قيمة الصبر وتزكية النفس بالصبر الجميل.
  • قيمة اليقين الثقة بالله وعدم اليأس من رحمة الله تعالى.
  • قيمة التشاور قبل اتخاذ القرار.
تنفّع من موارد توجيهية و تعليمية مجّانية