Skip to content

مدخل لدراسة علم البيئة

تنفّع من موارد توجيهية و تعليمية مجّانية
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  

تعبر البيئة عن الظروف المحيطة بالكائن الحي والمتدخلة في نموه وتطوره، وهي ظروف قد تكون لا إحيائية كالتربة والمناخ … أو إحيائية كالعلاقات التي تربطه بمختلف الكائنات الحية التي تشترك معه في نفس الوسط.

يعبر علم البيئة عن دراسة “بيئة” الكائن الحي وهو يهتم بالتالي بعلاقة الكائئات الحية بوسط عيشها من جهة ودراسة العلاقات بين الكائنات الحية فيما بينها من جهة أخرى.

كغيره من الدراسات والعلوم، تفترض الدراسة البيئية توفر مجموعة من التقنيات والقواعد التي تمكن من استخلاص الخاصيات البيئية للوسط المدروس ومختلف مميزات العلاقات المتوفرة داخله.

تساؤلات:

1) ما ھي التقنیات المعتمدة في علم البیئة؟

2) ما ھو شكل العلاقات المتواجدة بین المتعضیات ووسط عیشھا؟

3) ماهو شكل العلاقات المتوفرة بين المتعضيات؟


  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
تنفّع من موارد توجيهية و تعليمية مجّانية