Skip to content

التيارات الناتجة عن اليقظة الفكرية و دورها في نهضة الفكر بالمشرق العربي

تنفّع من موارد توجيهية و تعليمية مجّانية

تزعم اليقظة الفكرية العربية تياران هما: التيار السلفي ذو المرجعية الإسلامية بقيادة جمال الدين الأفغاني وعبد الرحمان الكواكبي ومحمد عبده و التيار الليبرالي العلماني ذو المرجعية الغربية الأوربية بقيادة فرانسيس مراش،أديب إسحاق،فرح أنطوان،شبلي شميل،رفاعة الطهطاوي، قاسم أمين،جورجي زيدان،بطرس البستاني،ناصف اليازجي،سليم وبشارة ثقلا.

1-1 التيار السلفي الإصلاحي:

أ-الرواد:

جمال الدين الأفغاني (1839-1873).

جمال الدين الأفغاني

عبد الرحمان الكواكبي (1849-1903).

عبد الرحمان الكواكبي

محمد عبده (1905-1849).

حيث تملث أفكارهم في:

ب- المجال الديني:

بالتشبت بالفكر الإسلامي الأصيل, و الإقتداء بالسلف الصالح, و الدعوة إلى إقتباس المفيد من الغرب.

ج-المجال الإجتماعي:

بمناهضة الفوارق الإجتماعية , و الاهتمام بالتربية الإسلامية و تهذيب الأخلاق.

د-المجال السياسي:

بالحكم بالعدل و تنظيم السلطة على أسس دينية (نظام الشورى) و الدعوة إلى الإتحاد بين المسلمين و نبذ الإستبداد.

2-1 التيار الليبرالي العثماني:

أ-الرواد:

أديب إسحاق , فرح أنطوان,فرانسيس مراش.

حيث تملث أفكارهم في:

ب- المجال الديني:

بفصل الدين عن الدولة (حرية المعتقد الديني) و نبذ العصبية الطائفية.

ج-المجال الإجتماعي:

بمناهضة الفوارق الإجتماعية , و الدعوة إلى تعليم المرأة , تحريرها, و تحديث المجتمع.

د-المجال السياسي:

بعصرنة السلطة إعتمادا على مبدأ الإستشارة مع ممثلي الشعب (البرلمان), ونبذ الإستبداد , نشر الحرية و المساواة.

3-1 آثار النهضة الفكرية خلال القرن 19م على الفكر بالمشرق العربي:

استطاعت النهضة الفكرية أن تحرك الفكر العربي و أدت إلى تطورات عديدة منها:

إحياء الثقافة العربية : بكل مظاهره خاصة اللغوية.

تشكيل وعي قومي عربي: بالتحسيس بخطورة المد الإستعماري و ما يستدعيه من إتحاد بين المسلمين.

تطوير العمل السياسي: بإسناد المناصب العليا للنخبة المثقفة خاصة رموز النهضة الفكرية.

ظهور محاولات إصلاحية: بالعالم الإسلامي و مطالبة العرب بحقوقهم.

Shares 0
تنفّع من موارد توجيهية و تعليمية مجّانية
0 Shares
Share
Tweet