Skip to content

دور البنكرياس في تنظيم تحلون الدم

تنفّع من موارد توجيهية و تعليمية مجّانية

بعض الملاحظات والتجارب:

  • يؤدي استئصال البنكرياس الى ارتفاع تحلون الدم
  • يؤدي حقن مستخلصات البنكرياس في الدم الى عودة تحلون الدم الى قيمه الاصلية
  • يؤدي وصل البنكرياس بالدورة الدموية ليوان مستأصل البنكرياس الى عودة تحلون الدم الى الحالة العادية

استنتاج: يؤثر البنكرياس على تنظيم تحلون الدم بإفرازه لمواد كيميائية في الدم الذي يتكفل بنقلها إلى أعضاء مستهدفة، ونسمي هذه المواد بالهرمونات (الحاثات)


الخلايا البنكرياسية المسؤولة عن تنظيم تحلون الدم:

أ- الخلايا  β: خلايا مفرزة للأنسولين وتتواجد داخل جزيرات لانجرهانس

ب- الخلايا α: خلايا مفرزة للكليكاكون (توجد في محيط جزيرات لانجرهانس)


تأثير كل من الأنسولين  والكليكاكون:

الأنسولين: هرمون مخفض لتحلون الدم إذ يؤثر على الخلايا الكبدية والعضلية وذلك بالرفع من عملية ادخار وتخزين الكليكوز على شكل  كليكوجين عبر تفاعل الكليكوجينوجينيز  وعلى الخلايا الودكية لحثها على ادخار الكليكوز على شكل دهون.

الكليكاكون: له دور في الرفع من تحلون الدمحيث يؤثر على الخلايا الكبدية ويحثها على حلمأة الكليكوجين الى كليكوز وتحريره في الدم.


خلاصة: يتدخل البنكرياس في تنظيم تحلون الدم بواسطة هرموني الأنسولين والكليكاكون حيث يعمل الأول على خفض تحلون الدم بتحفيز تخزين الكليكوز على مستوى  الكبد والعضلات والنسيج الودكي، بينما يعمل الهرمون الثاني بشكل مناقض وذلك بتحفيز تحرير الكليكوز عبر حلمأة الكليكوجين عبر تفاعل الكليكوجينوليز.

Shares 0
تنفّع من موارد توجيهية و تعليمية مجّانية
0 Shares
Share
Tweet