Skip to content

الدرس اللغوي: التكرار

  •  
  •  
  •  
  •  
  •  

بعض النماذج

 

  1. يا بلادي هواك ينساب في قلبــي **** انسياب الدماء في الأجسـاد

        ملء قلبي وملء أنفاسي الولهـــ ******* ى وملء الفضاء والأبـــعاد

        يا بلادي وليس أشهى إلى نفسي ***** وأحلى من أن أنادي يا بلادي

 

  1. صنت نفسي عما يدنس نفســــي **** وترفعت عن جــــدى كل جبس

        وتماسكت حين زعزعني الدهـــر ****** التماسا منه لتعسي ونكســي

 

  1. لله لله ما أبهاك مكنـــــــــــــــاس **** خصب ورخص أغــــراس وأعــراس

        مكناس ما نظرت عيني نظيرتها **** أرض هي الأرض بل ناس هم الناس

        ما مر منها امرؤ إلا ومر بـــــه **** ريح هو المسك أنفــــــاس بأنفـــــاس

 

تعريف التكرار

التكرار ظاهرة موسيقية ومعنوية تتم من خلال الإتيان بلفظ متعلق بمعنى معين ثم إعادته بمعنى آخر.

وللتكرار فوائد معنوية وبلاغية، فهو يضفي نوعا من الجمالية من جهة، كما أنه يساهم في ترسيخ المعاني والتأثير في المتلقي لدرجة اشراكه في انفعالات الشاعر من جهة أخرى.

 

أنواع التكرار

أ- تكرار الحرف:

وذلك من خلال توظيف حروف تتناسب والسياق العام للقصيدة كتوظيف الحروف الهموسة أو الحروف المجهورة كالالاام والباء والراء.

ب- تكرار الكلمات والألفاظ:

حيث يلجأ الشاعر إلى تكرار كلمات بعينها لإغناء المعاني والدلالات وإكسابها قوة.

ج- تكرار العبارات والجمل:

إن العبارات والجمل هي مفاتيح مهمة لفهم مضامين ودلالات القصائد

 

أغراض التكرار ووظائفه

أ- الوظيفة التأكيدية:

يساهم التكرار في تأكيد وترسيخ المعاني لدى المتلقي.

ب- الوظيفة الايقاعية:

يساهم التكرار في إضفاء جمالية موسيقية على الايقاع الداخلي للقصيدة.

ج- الوظيفة التزيينية أو البيانية:

إن التكرار بمختلف أنواعه من خلال التلاعب بشكل الألفاظ يساهم في تزيين وتسريع وتنميق القصيدة.


  •  
  •  
  •  
  •  
  •