Skip to content

الدرس اللغوي: الخطاطة السردية – 2

تنفّع من موارد توجيهية و تعليمية مجّانية
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  

 

I– ملاحظة الأمثلة وتحليلها

المثال الأول

تعريف الخطاطة السردية

الخطاطة السردية تمثيل مبسط لمختلف العمليات التحويلية الكبرى في مجرى السرد والتي تنتظم وفق البنية التالية:

بداية ——–< وسط (أحداث) ———-< نهاية

الوضعية الأولى: وضعية الانطلاق

وتتشكل من الجمل الأولى التي تفتتح ها القصة، وتتميز هذه الجمل في السرد التقليدي بالتباث والهدوء الذي يسبق ظهور ظهور حدث يخلخل السكون، وعادة ما تفتتح هذه الوضعية بفعل خال من معنى الحدث مثل “كان” الناقصة أو بوصف الأمكنة والأزمنة وتصوير الشخصيات في حالة الاستقرار، من قبيل ” في قديم الزمان، حينما يعود الفلاحون من حقولهم..) بهدف تثبيت بداية القصة وادخال الأحداث المفاجئة والمثيرة عليها.

سيرورات التحول:

وتتمثل في الأحداث الوسطى التي تتمثل ما بين بداية السرد ونهايته، لما تدخله على القصة من حركية وتغيير وخلخلة في الوضعية الأولية ، وتبدأ سيرورات التحول بمثيرات لغوية دالة على الحركة والتغيير من قبيل: وفجأة، وبعد ذلك، ثم،….

الوضعية النهائية

وتسمى بالنهائية لما فيها من عودة تدريجية الى حالة الاستقرار الذي تنتهي اليه سيرورات التحول. وقد تتطابق الوضعية النهائية مع الوضعية البدئية بعودة الهدوء إلى ما كان عليه أو بظهور استقرار وهدوء جديدين أو بتطور الأحداث إلى نهاية سعيدة أو مأساوية أو نجاح أو فشل.

صورة الخطاطة السردية ومكوناتها

هناك نماذج متنوعة من الخطاطات السردية، بعضها يغطي كل متواليات الأحداث الصغرى منها والكبرى في النصوص السردية وبعضها الآخر يقتصر على المتواليات الكبرى التي تجمعها الترسيمة الآتية المتضمنة لمكونات الخطاطة السردية:

ثبات وسكوناضطراب وخلخلةثبات وسكون
الوضعية الأولية

 

 

                  1

سيرورات التحولالوضعية النهائية

 

 

                  5

حدث طارئتطورات الأحداثالنتيجة
     2        3              4

                  

 

طرئق انتظام المتوليات السردية

وظائف الخطاطة السردية

نظام زمني منطقي

تترابط متواليات الأحداث في النصوص القصصية وفق نظامين:

1- التتابع الزمني: وهو تعاقب الأحداث في الزمن وتفيده مؤشرات دالة على التسلسل الزمني (كان، ثم، صار، أصبح، …. في يوم من الأيام)

2- التلازم المنطقي: الذي تفيده العلاقات بين السببية الصريحة ( ولهذا السبب، وبالتالي، ونتيجة لذلك…) أو الضمنية ( بذر أمواله الأخيرة… وصار فقيرا)

ويعتبر هذان النظامان (التتابع الزمني والتلازم المنطقي) مبدأين أساسيين تتحرك وفقها أحداث القصة وتنتقل من وضعية أولية إلى وضعية نهائية.

 


  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
تنفّع من موارد توجيهية و تعليمية مجّانية