Skip to content

نص نظري- أحمد المجاطي، وجدان الشاعر

تنفّع من موارد توجيهية و تعليمية مجّانية
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  

I- التأطير

النص مقالة فكرية نقدية تناقش قضية من القضايا الأدبيةوهي للناقذ المغربي أحمد المجاطي (1936-1995) والذي اشتهر بكتابيه النقديين “أزمة الحداثة في الشعر العربي” و ” وظاهرة الشعر الحديث” وقد اقتطف النص من كتابه الأخير.

فما هي القضايا الأدبية التي سيعالجها النص؟ وما هي المنهجية المعتمدة في ذلك ومختلف الحجج المطروحة؟

II الملاحظة

قراءة العنوان والفقرة الثالثة لصياغة الفرضية

ركب العنوان تركيبا اسميا: وجدان وهو مبتدأ مضاف الى الشاعر والخبر مقدر في النص ودل دلايليا على أحاسيس ذات الشاعر. مفترض أن النص سيناقش علاقة الشعر بذات الشاعر ووجدانه وهذا ما يفرزه مضمون الفقرة الثالثة الذي يتحدث عن اختلاف الشعراء في قضائدهم لاختلافهم في الوجدان.

III– قراءة وفهم النص

1- الفقرة 1: اعتبار سؤال الذات (الاتجاه الذاتي) ردا على حركة الاحياء لأنها همشا ذات الشاعر ولم تهتم بهمومه الفردية.

2- الفقرة2: حديث الناقذ عن مدرسة الديوان باعتبارها التيار الأول الذي أسس الاتجاه الذاتي 321م وتطرقه إلى اتفاق روادها حول مفهوم الشعر باعتباره وجدانا مع اختلافهم في هذا الوجدان مما أدى إلى اختلاف مضمون قصائدهم.

3- الفقرة3: اشارة الناقذ الى كون مسألة اختلاف الشعراء في الوجدان يؤدي الى اختلافهم في نوعية الابداع إذ كل قصيدة هي تعبير عن ذات صاحبها.

4- الفقرة 4: رصد الشاعر جذور وأصول حركة الذات المتمثلة في أمرين، أولهما تهميش شخصية الفرد داخل المجتمع في أوائل القرن 20 لظروف تاريخية حيث انهارت قيمة الفرد وثانيهما التشبع بفلسفة الفكر الحر.

5- الفقرة 5: توسيع شعراء المهجر لمفهوم الوجدان حتى شمل الحياة والكون وإيمانهم بفكرة وحدة الوجود التي ترفع من قيمة الفرد.

IV– التحليل

1- قضية النص

من خلال ما سبق نجد أن النص قد عالج قضية ظهور تيار سؤال الذات الذي جاء ردا على حرة الاحياء من أجل الرفع من ذات الشاعر ورد الاعتبار اليها حيث تطرق الى مدارسها والاختلافات بينها والى جذور وأصول نشأتها.

2- هيمنة ألفاظ مرتبطة ضمنيا بالحرية ( العودة، الذات، الفكر الحر، اختلافا في الوجدان،عواطف واحاسيس، تفتح على العالم، تنبثق من داخل الانسان،…°

3- تنوع الأساليب الحجاجية:

* أسلوب المقارنة: إذ يقارن ضمنيا بين حركتي سؤال الذات والاحياء فينقذ هذه الأخيرة (لم تول ذات الشاعر وهمومه الفردية أهمية كبرى)

* أسلوب الشرح ولتفسير: في الفقرة الأخيرة يقسر ويشرح معنى الوجدان الشامل عند شعراء المهجر.

* الاستشهاد: بأعلام هذا التيار بمختلف مدارسه، الاستشهاد بأقوال الغير (العقاد مثلا)

4- فيما يخص الأسلوب اللغوي فقد هيمنت عليه اللغة التقريرية الاخبارية حيث أخبرنا برواد ومفاهيم ومدارس تيار سؤال الذات

5- منهجية العرض

انطلق الناقذ في عرض أفكاره وفق منهج استنباطي حيث تحدث في المقدمة بصفة عامة على حركة سؤال الذات  ثم فصل في كل ما يتعلق بها.


  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
تنفّع من موارد توجيهية و تعليمية مجّانية