Skip to content

الاستجابة المناعية النوعية ذات المسلك الخلوي

يتطلب تنفيذ الاستجابة المناعية ذات المسلك أو الوسيط الخلوي مجموعة من الشروط، كما أنها تتم عبر مراحل.

1- شروط تدخل اللمفاويات T

2- آليات الاستجابة المناعتية النوعية ذات الوسيط الخلوي

تتم الاستجابة المناعية النوعية بمسلكين:

  • مسلك خلوي: إذا كانت العناصر المنفذة (التي تقضي على مولد المضاد) للاستجابة المناعية عبارة عن خلايا.
  • مسلك خلطي: إذا كانت العناصر المنفذة للاستجابة عبارة عن جزيئات كيميائية موجودة داخل الأخلاط وخاصة المصل.

I- الاستجابة المناعية النوعية ذات المسلك الخلوي

1- شروط تدخل اللمفاويات T: التعرف المزدوج.

  •  معطيات تجريبية:

بغرض دراسة المسلك الخلوي للاستجابة المناعية النوعية نقترح المعطيات التالية:

نوفر ثلاث أوساط زرع تحتوي على خلايا من سلالة فأر (تتوفر كلها على نفس  CMH ذاتي) ونضعها في ظروف مختلفة يبينها الجدول التالي:

 ملحوظة: عند إعادة نفس التجارب مع تغيير السلالتين بين الفأر المعطي للمفاويات والخلايا العائلة للحمات لا يحصل التحطيم كيفما كانت ظروف التجارب.

  • تحليل واستنتاج 

تجربة 1: لا يحصل التحطيم في الوسط الأول أو الثاني نظرا لكون الفأر لم يسبق له التعرف على مولد المضاد

تجربة 2: لا يتم تحطيم إلا الخلايا المعفنة بالحمة A التي سبق الترعف عليها من طرف الجهاز المناعي للفأر

تجربة 3: لا يحصل إلا تحطيم الخلايا المعفنة بالحمة B التي تعرف عليها الفأر مسبقا

في جميع هذه التجارب لا يحصل تحطيم للخلايا غير المعفنة .

  • خلاصة

تتدخل اللمفاويات T في الاستجابة المناعية النوعية ذات الوسيط الخلوي إذا تحقق شرطان معا:

  • لا تهاجم اللمفاويات T سوى الخلايا الذاتية المعفنة
  • اللمفاويات T نوعية في محاربتها لمولد المضاد

وبالتالي فإن اللمفاويات T ذات تعرف مزدوج (ثنائي): تتعرف على CMH الذاتي وبيبتيد غير الذاتي (المحددات المستضادية) الذي يعرضه.

يمكن تمثيل آلية التعرف الثنائي بالرسم التخطيطي التالي:

2- آلية تنفيذ الاستجابة المناعية النوعية ذات الوسيط الخلوي

نقصد بتنفيذ الاستجابة المناعية، المرحلة الأخيرة في الاستجابة حين يحصل التماس المباشر بين العنصر المناعي والعنصر المستهدف.

تعتبر اللمفاويات T  مهلكة الخلايا Tc (T CYTOTTOXIQUE) أو نسميها أيضا T قاتلة Tk (T KILLER) بمثابة العنصر المنفذ للاستجابة المناعية النوعية الخلوية، حيث تعد هي المسؤولة عن القضاء على الخلايا المعفنة بمولد المضاد.

ترتبط اللمفاويات Tc، بواسطة مستقبلها T بالمركب CMH الذاتي – بيبتيد غير الذاتي الذي تعرضه الخلية الذاتية المعفنة، ثم تقوم بإفراز مادتي البرفورين والكرانزيمن حيث تعمل جزيئات البرفورين ، بوجود الكالسيوم، على الارتباط بالغشاء السيتوبلازمي للخلية المستهدفة مشكلة ثقوبا تمر منها جزيئات الكرانزيم التي تعمل على انحلال ADN الخلية المستهدفة وبالتالي القضاء عليها.

3- مراحل الاستجابة المناعية النوعية ذات الوسيط الخلوي

تتم الاستجابة المناعي النوعية ذات الوسيط الخلوي في ثلاث مراحل:

أ- الحث (التحريض)

 عند دخول مولد المضاد تتم بلعمته من طرف البلعميات التي تتحول إلى خلايا عارضة للمحدد المستضادي CPA، حيث تعرض بيبتيدات غير الذاتي مرتبطة ب CMH الذاتي الخاص بها، على كل من اللمفاويات T4 و T8 التي ترتبط به بواسطة مستقبلاتها T.

يؤدي هذا الارتباط إلى تنشيط الخلايا المناعتية، حيث:

  • تفرز CPA الأنترلوكين 1 الذي يعمل على تنشيط اللمفاويات T.
  • تفرز LT4 وسائط مناعية جديدة متمثلة في الأنترلوكين 2 والأنترفيرون
  • يؤدي تنشيط LT8 إلى تركيبها لمستقبلات غشائية خاصة بالأنترلوكين 2.

ب- التضخيم

يتم التضخيم في مرحلتين:

  • التكاثر: في هذا الطور يحصل تكاثر للمفاويات التي تم انتقاؤها وتنشيطها في المرحلة السابقة، وذلك تحت تأثير الأنترلوكين 2 المفرز من طرف LT4 فتتشكل لمات من اللمفاويات ونسمي الظاهرة بالتوسع اللمي.

بعض هذه اللمفاويات المتكاثرة سيتم الاحتفاظ به كذاكرة مناعتية وما تبقى يتم تفريقه:

  • التفريق (اكساب الخلايا وظيفة محددة في تنفيذ الاستجابة المناعتية): تتحول خلاله اللمفاويات T8 إلى لمفاويات TC حيث يغتني سيتوبلازمها بحويصلات غنية بالبرفورين

التنفيذ

وخلال هذا الطور تقوم اللمفاويات TC بتنفيذ الاستجابة المناعية عبر ارتباطها بالخلية المستهدفة وافراز البرفورين والكرانزيم وتحليل ADN الخلية المعفنة.

تمثل الوثيقة التالية آلية استجابة المناعية ذات الوسيط الخلوي ومراحلها:

1 Shares
Share1
Tweet